هل يمكن علاج الرمل بالليمون؟

2 إجابتان

إن أنجع العلاجات التي يصفها الأطباء لعلاج مشكلة الحصى والرمل في الكلى هو الأدوية التي تحتوي على البوتاسيوم التي تمنع تكونها، ويعد الليمون غني بهذه العناصر، فهو ذو تأثير قوي ومفيد جداً لمن يعاني من الرمل والحصى في الكلى بشكل دائم، وذلك لأن سيترات الكالسيوم تشكل مركب بساعد الجسم على التخلص منع بطريقة أسرع عن طريق البول، بالإضافة لدور الليمون وما يحتويه على تفتيت الحصى المشكلة، حيث تساعد على مرور أجزاء منها عبر المسالك البولية لخارج الجسم.

هناك خيارات عديدة أخرى في علاج والوقاية من الرمل وحصى الكلى، ومنها ذات نتائج أسرع خاصةً عندما يكون وضع المريض غير قابل للانتظار، أهمها:

  • جلسات تفتيت الحصيات باستخدام الأمواج الصادمة: تستخدم هذه التقنية من أجل تفتيت الحصيات الموجودة في الكلية لأجزاء أصغر، كي يسهل مرورها عبر المسالك البولية، وخروجها من الجسم، يمكن أن تستغرق مدة الجلسة الواحدة حوالي 45 دقيقة، ويفضل إجراءها تحت تخدير الجسم العام، لضمان عدم تألم المريض خلالها.
  • إجراء تنظير للحالب: يتم استخدام أنبوب طويل من أجل العثور على الحصوة وإزالتها عن طريق سحبها وتكسيرها لقطع صغيرة، في حال كانت الحصى كبيرة، وهنا سيحتاج الطبيب استخدام الليزر من أجل تكسرها.
  • استخدام الجراحة: في الحالات المتفاقمة، والتي لا يمكن التخلص عندها من الحصى عن طريق الليزر أو التفتيت، سيلجأ الطبيب للجراحة لاستئصال تلك الحصى، وذلك عن طريق إدخال أنبوب بشكل مباشر للكلية للتخلص وإزالة الحصوة، مما يترتب على ذلك البقاء في المشفى لفترة قصيرة.

أكمل القراءة

يمكن بالطبع علاج الرمل بالليمون فهو فعّال للغاية في تفتيت حصى الكلى وتوفير عناية كاملة بالجسم والكلى ومن الأفضل أن يتم تناول الليمون مع القليل من الماء وهو ما يُعرف باسم ماء الليمون أو عصير الليمون.

فوائد ماء الليمون للكلى

من الضروري لمريض الكلى أن يراقب بعناية ما يأكله أو ما يشربه، وفي حين يُوصى عادة بتناول الكثير من الماء لتفتيت الحصى فإن الأمر يكون مملًا في الكثير من الأحيان، كما أنه في مرحلة متقدمة من المرض يمكن للشخص أن يقلل من كمية الماء مما يؤدي إلى احتباس السوائل، لذا يفيد عصير الليمون في الآتي:

  • تقليل الالتهابات

يحافظ الليمون على الكلى من خلال قدرته على مقاومة الالتهابات والجذور الحرة وهي عبارة عن مركبات حية تنجم من العمليات الطبيعية في الجسم من تنفس وهضم الطعام والطاقة وغيرها، وعندما تتكاثر الجذور الحرة فإنها تسحب التغذية من الخلايا الحية وبالتالي تؤثر على الأنسجة، ولكن نتيجة المحتوى الغني من فيتامين ج فإن لليمون قدرة كبيرة على مقاومة هذه الجذور والالتهابات التي تؤثر على الكلى وتتسبب في تكوين الحصوات.

  • زيادة امتصاص الكالسيوم

تتكون حصوات الكلى بنسبة 80% من ترسبات الكالسيوم في الدم فيتراكم في الكلى ويكوِّن الرمال أو الحصوات والتي لا يمكن التخلص منها عن طريق عملية الإخراج الطبيعية، ويساعد فيتامين ج الموجود في الليمون على امتصاص أسرع للكالسيوم في الجسم فيذهب إلى المناطق الطبيعية مثل العظام والأسنان ولا يتراكم في المعدة وبالتالي يتراجع الضغط بالتدريج على الكلى مما يؤدي إلى تفتيت الحصى.

  • يتمتع الليمون بطبيعة حمضية قوية

يمكن علاج الرمل بالليمون حيث تزيد الطبيعة الحمضية التي يتسم بها الليمون من القدرة على تفتيت الرمل والحصى وإذابته بشكل أسرع، وهو في هذا يفوق أنواع الحمضيات الأخرى مثل البرتقال والجريب فروت وغيرها، وإن كانت جميعها مفيدة في هذا الأمر أيضًا لما تحتوي عليه من مركبات الفلافونيد التي تزيد من قوة الجسم في مقاومة الأجسام الغريبة وتقليل الأضرار التي تلحق بالأنسجة.

كما أن الليمون غني بالسترات وهي نوع من المركبات التي تمنع الكالسيوم من الالتصاق بأي عناصر أخرى في المعدة أو الكلى وبالتالي يعوق تحوله إلى حصى أو رمل.

  • منع الجفاف

الجفاف من أعداء الجسم عمومًا، فيجب على الشخص أن يتناول لترين من المياه يوميًا على الأقل، ويساعد الليمون في زيادة الاحتفاظ بالماء مما يقلل من الجفاف، كما أنه خالٍ من الدهون وبالتالي يزيد من الطاقة والنشاط وهو الأمر المفيد لزيادة المناعة وقدرة الجسم على مقاومة المرض وتجديد الأنسجة.

الطريقة المثلى في علاج الرمل بالليمون

يمكن لمريض الكلى أن يتناول من 1-2 كوب من عصير الليمون يوميًا ومن الأفضل أن يكون صباحًا قبل الإفطار ومساءً قبل النوم لحتى يكون أكثر قوة في مواجهة الحصوات، ولكن على مرضى قرحة المعدة الحذر وعدم الإفراط في الليمون.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل يمكن علاج الرمل بالليمون؟"؟