متى تظهر اعراض الايدز على المصاب به

يتطور مرض الإيدز على مراحل متتالية، إلا أن أعراضه قد لا تظهر حال الإصابة. فكم يمكن أن يستغرق ظهور الأعراض على حامل الفيروس؟

3 إجابات

تبدأ أعراض الايدز من أسبوعين إلى أربعة أسابيع بعد التعرض الأولي للمرض، ويمكن أن تستمر هذه الأعراض لمدة تصل إلى عدة أشهر. ومع ذلك، قد يظهر على بعض الأشخاص نفس الأعراض خلال بضعة أيام فقط، ويمكن أن تختلف هذه الأعراض حسب المرحلة التي وصل إليها المريض. وتعرف المرحلة الأولى من فيروس نقص المناعة المكتسبة بمتلازمة الفيروس القهقرية الحادة. ومن المهم جدًا معرفة الأعراض المبكرة لأن ذلك يساعد في العلاج الفوري والحد من انتشار الفيروس في الجسم.

من المرجح أن تظهر العلامات المبكرة لفيروس نقص المناعة على شكل أعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا الموسمية، وتشمل هذه الأعراض: الحمى، وصداع الرأس، والتعب، والوهن الدائم، وتضخم الغدد اللمفاوية، والتهاب الحلق، والقلاع، وطفح جلدي، وآلام العضلات، والمفاصل، وجود تقرحات على الأعضاء التناسلية، مع تعرق ليلي، وإسهال. وفي حال استمرار وتكرار هذه الأعراض دون علاج أو إشراف مختص، قد ينتقل المريض إلى مرحلة أصعب تبدأ بحمى عالية وقشعريرة مع تعرق ليلي، طفح جلدي مستمر، ومشاكل في التنفس والسعال المتكرر، وظهور بقع بيضاء في الفم مع نقصان في الوزن، والتهاب رئوي مع مشاكل في الذاكرة،

أكمل القراءة

لفيروس الإيدز HIV عدة أعراض تختلف من شخص لآخر، يعتمد ذلك على الشخص المصاب ومرحلة المرض، فيما يلي المراحل التي يمر بها هذا الفيروس:

المرحلة الأولى: عدوى فيروس نقص المناعة البشرية الحادة يعاني حوالي ثلثي الأشخاص من أعراض شبيهة بأعراض الإنفلونزا في غضون 2-4 أسابيع بعد الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، وهي بمثابة استجابة طبيعية للجسم لعدوى الفيروس، تشمل هذه الأعراض الحمى، والقشعريرة، والطفح الجلدي، والتعرق الليلي، وآلام العضلات، والتهاب الحلق، والإعياء، وتضخم الغدد الليمفاوية، وقرحة الفم، يمكن أن تستمر من بضعة أيام إلى عدة أسابيع، وقد لا يعاني البعض من أية أعراض خلال هذه المرحلة المبكرة من الإصابة.

المرحلة الثانية: الكمون السريري في هذه المرحلة يستمر الفيروس بالتكاثر، ولكن بمستويات منخفضة جدًا، قد لا يعاني المصابون من أية أعراض، يمكن للأشخاص البقاء في هذه المرحلة لمدة 10 أو 15 عامًا بدون تلقي العلاج، ولكن قد تتطور الحالة عند البعض خلال هذه المرحلة بشكل أسرع.

المرحلة الثالثة: متلازمة نقص المناعة المكتسب (acquired immunodeficiency syndrome) (AIDS) تمثل المرحلة المتأخرة من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، سيُضعِف الفيروس في نهاية المطاف جهاز المناعة في الجسم، وتتطّور الإصابة وصولاً إلى متلازمة نقص المناعة المكتسب. يمكن أن تشمل الأعراض: فقدان الوزن السريع، وتكرار الحمى أو التعرق الليلي الغزير، والتعب الشديد غير المبرر، وتورم طويل الأمد في الغدد الليمفاوية في الإبطين أو الفخذ أو الرقبة، والإسهال الذي يستمر لأكثر من أسبوع، وتقرحات في الفم أو الشرج أو الأعضاء التناسلية، والتهاب رئوي، وبقع حمراء أو بنية أو وردية أو أرجوانية على أو تحت الجلد أو داخل الفم أو الأنف أو الجفون، وفقدان الذاكرة والاكتئاب واضطرابات عصبية أخرى.

تترافق هذه المرحلة مع العديد من الأعراض الشديدة والأمراض (الأمراض الانتهازية) نتيجة لتلف جهاز المناعة في الجسم.

أكمل القراءة

الايدز هو أحد أشهر الأمراض المناعيّة المعروفة، ويُطلق عليه أيضًا مرض نقص المناعة المكتسب، يحدث نتيجة الإصابة بفيروس الإيدز HIV الذي يهاجم الجهاز المناعي، ويتلف نوع من خلايا الدم البيضاء المعروف بالخلايا التائية CD4، حيث يستطيع تدمير الجهاز المناعي في غضون 15- 10 عام إن لم يُعالج، وينتقل بعدة سُبل أشهرها الاتصال الجنسي، لذا يندرج في قائمة الأمراض المنقولة جنسيًا كالسيلان والزهري.

لسوء الحظ لم يكتشف العلماء علاجًا له حتى الآن، وإنما جميع الأدوية المُعطاه للمرضى تعمل على معالجة الأعراض الناجمة من تأثير الفيروس على الجسم لكنها لا تقضي عليه.

الإصابة بفيروس الإيدز لا تعني بالضرورة أن المريض قد وصل إلى مرحلة تثبيط أو نقص المناعة، فبفضل الأدوية الطبية والاكتشاف المُبكِّر عن طريق التحاليل المخبريّة؛ استطاع الجسم السيطرة على تقدُّم المرض والحد من أعراضه.

ويمر الفيروس بثلاثة مراحل حتى يصل إلى مرحلة نقص المناعة المكتسب، وهذه المراحل كالتالي:

  1. العدوى الأولية الحادة: تبدأ أعراض الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية بالظهور في خلال 2-4 أسابيع من وقت انتقال الفيروس إلى الجسم، وتتشابه أعراض هذه المرحلة مع تلك التي تحدث عند إصابتك بالإنفلونزا، وتعد هذه الأعراض بمثابة ردة فعل طبيعية للجسم نتيجة الإصابة.
  2. الكمون السريري: وفي هذه المرحلة لا يُلاحظ أي أعراض على المريض، رغم أنّ الفيروس لا يزال نشيطًا إلّا أنّ قدرته على التكاثر تقل بشكلٍ ملحوظ، وبمعدلٍ بطيء لا يسمح بظهور أي علامات، وتستمر هذه المرحلة لعقدٍ من الزمن، وفي حال اكتشاف المريض أنه مصاب بالفيروس وبدأ بتعاطي الأدوية المناسبة؛ قد تمتد هذه المرحلة لعقودٍ، ويصبح خلالها الفرد حاملًا للفيروس وينقله إلى الآخرين.
  3. متلازمة نقص المناعة: وهي آخر وأخطر مراحل الإصابة بالفيروس، ويتعرض خلالها الجهاز المناعي إلى التلف وينقص أعداد خلايا CD4 بشكلٍ كبير ويصاب الجسم بمجموعة من الأمراض تُعرف بالأمراض الانتهازيّة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "متى تظهر اعراض الايدز على المصاب به"؟