ما هو مقياس الرسم؟

2 إجابتان
لا يمكن لأي رسم أن يطابق الواقع من مختلف النواحي، إلا أن أبرز ما يمكن ملاحظته هو الاختلاف في الأحجام، وهو ما لا يمكن إخفاؤه عن أي كان، حتى لو لم يكن دقيق الملاحظة بالشكل الكافي.

فعادة ما يقف حجم الرسوم عائقًا في سبيل مطابقة الرسم للواقع، وهو أمر لا بد منه، كأن يحاول أحد ما رسم مبنى فيقوم بإلصاق العديد من الأوراق مع بعضها البعض حتى تصل إلى حجم يناسب حجم المبنى! إن ذلك ليس بالأمر المعقول.

وللحلول دون هذه المشكلة، يستخدم عادة مقياس يدعى مقياس الرسم يعتمد على تغيير الحجم الحقيقي عند الحاجة إلى رسمه أو وضع مخطط له.

ما هو مقياس الرسم؟

فمقياس الرسم هو أسلوب يستخدم لتكبير أو تصغير الحجم في الرسم بمقدار معين مع الحفاظ على نسب حجوم الأشكال، وترفق هذه النسبة عادة مع المخططات والرسوم لمعرفة نسبة التكبير أو التصغير في الرسم.

ويكتب المقياس بالرسم 1:10 على سبيل المثال، حيث يمثل الرقم 1 الحجم في الرسم، بينما تدل النقطتان على النسبة، ويمثل الرقم 10 الحجم في الواقع. ولتقريب الفكرة بشكل أوضح يمكن القول أن خطًا بطول 150mm في الرسم، يساوي في الواقع 1500mm، وهو ما نسبته عشرة أضعاف الطول في الرسم، وبهذا نكون قد قللنا النسبة في الرسم.

أما في حال رغبنا في تكبير الحجم عند الرسم بهدف إبراز وتوضيح بعض النقاط المهمة، فإننا نعمد إلى تكبير الحجوم. وبهذا تصبح النسبة 10:1 على سبيل المثال، أي أن خطًا بطول 150mm سيصبح في الرسم بطول 1500mm.

ويوجد مجموعة من نسب مقاييس الرسم المعروفة والتي تتمثل في:

  • 1:1 تمثل هذه النسبة الرسم بحجم مطابق للواقع.
  • 1:2 يمثل حجم الرسم نصف الحجم الحقيقي.
  • 1:10 يبلغ حجم الرسم عِشر الحجم الحقيقي.
  • 2:1 مضاعفة الحجم الحقيقي عند الرسم.

استخدامات مقياس الرسم في الجانب المعماري:

  • الدقة في تصوير المشهد الحقيقي: فعند تصميم أي مخطط أو رسم، تعتبر ترجمة المشهد الحقيقي إلى المخطط أهم الاعتبارات الواجب مراعاتها. فإن لم يراعِ الرسم نسب التحجيم المناسبة، لن تتوافق أحجام الكائنات في العالم الحقيقي مع المتوقعة في المخطط. أي أن مقياس الرسم سيتيح ضبط ملاءمة كل مكون للمساحة التي سيشغلها (ينطبق هذا الأمر بشدة على المخططات المعمارية)
  • إضافة مكونات جديدة: عند إضافة عناصر جديدة إلى المشهد، يساعد مقياس الرسم على ضمان وجود المساحة الملائمة، دون الحاجة إلى تجريب الأمر على أرض الواقع. كل ما يتطلبه العمل هو تصغير حجم المكون الجديد بنسبة مقياس الرسم ومطابقته مع المساحات الفارغة في المخطط لتحديد مدى ملاءمته أم لا.
  • إعادة ترتيب المكونات: يمكن بعد تحجيم المكونات والأشكال باستخدام مقياس الرسم، إعادة ضبطها بترتيب مختلف لإطلاق المزيد من المساحة الحرة.
  • إنشاء تصاميم متعددة: يتوجب عادة تجريب العديد من التصاميم قبل اعتماد أحدها، لذا يساعد استخدام مقاييس الرسم على إعادة تشكيل المخططات بتكرارات مختلفة مما يمنح نظرة عامة على الاحتمالات المتوافرة. وهذا يحدث حقًا على الأوراق ولا يمكن اللجوء إلى تطبيقه على أرض الواقع.

أكمل القراءة

الرسم التوضيحي لشكل معين بتفاصيله الدقيقة يكون عادةً بقياس مختلف عن الواقع، يمكن أن يكون القياس أكبر أو أصغر من الصورة الحقيقية بمقياس محدد يسمى “مقياس الرسم”، إذ يوضع مقياس الرسم على اللوحة أو الخريطة بشكل “a:b” حيث أن a هي الطول الظاهر على اللوحة و”:” تدل على النسبة وb هي الطول في الواقع.

ما هو مقياس الرسم؟

في حياتنا اليومية وتفاصيلها نحتاج إلى المخطط دومًا، فبدون المخطط سنضل الطريق إلى الهدف، ولذلك فهناك رسومات توضيحية على الورق والكترونيًا للأبنية الكبيرة والطرق وأي شيئ واقعي، وحتى نظام تحديد الموقع يستخدم مخططات بمقاييس صغيرة.

فماهي النسبة؟

على كل مخطط أو خريطة أو لوحة يوجد مقياس هو مقياس الرسم الذي يمثل نسبة الطول في المخطط على الطول الحقيقي كما ذكرنا سابقًا، كما توجد النسب في كل شئ، عند إجراء اختبارات الخلط بين مكونات معينة نستخدم النسب من أجل الدقة، فمثلًا عند صنع الاسمنت نحتاج لنسبة الماء إلى الاسمنت، كما يمكن كتابة النسب بطرق مختلفة مع مساواة في القيمة.

أنواع وحدات القياس الدولية:

  • وحدات SI

وفيها يتم ضرب الطول على المخطط بالمقام الذي يمثل الرقم اليميني بعد النقطتين، على سبيل المثال ليكن لدينا مخطط رسم بمقياس 1:50 ولحساب الطول الحقيقي نلاحظ أنه يساوي 1cm على المخطط ذو المقياس 1:50 وباتباع السابق نضرب (1cm)×50cm=50.

  • وحدات US

مقياس الربع إنش أي كل 1/4″ في المخطط يساوي 1 قدم للطول الحقيقي الواقعي، ولحساب الطول الحقيقي بهذه الواحدة نتبع التالي:

نضرب الطول على المخطط بالمقام، على سبيل المثال ليكن لدينا مخطط بمقياس رسم 1/4″ حيث يقاس الطول الحقيقي إلى 1-3/8 وبالتالي يحسب الطول الحقيقي كالتالي:

 (1-3/8″)×4=(1.375″)×4=5.5قدم.

أنواع مقاييس الرسم:

  • المقياس المباشر أو الكتابي:

يكتب هذا المقياس على الخريطة نظريًّا مثلًا يكتب ميليمتر لكل متر أو 1mm= 1m الطريقة الكسرية او الكسر العادي:

الشرط الأساسي في هذه الطريقة البسط الموحد والذي يساوي 1 وغالبًا ما يكون المقام رقم من العشرة ومضاعفاتها مثل 1:10 أو 1:50 أو 1:100 إلخ.

  • المقياس الخطي:

يرسم على الخريطة أو المخطط خط مستقيم بطول معين، يتم تقسيم هذا الخط بأقسام متساوية وكل قسم عبارة عن مسافة محددة على الواقع، والشرط الأساسي لهذا المقياس هو معرفة المقياس العددي.

  • المقياس الزمني:

يسمى المقياس المقارن وذلك لأنه يقارن بين الزمن والطول، وهو مقياس يفيدنا في حياتنا العامة عند إجراء الرحلات لمعرفة الزمن الازم لقطع المسافات وذلك في حال كانت السرعة معروفة.

استخدامات مقياس الرسم:

يستخدم مقياس الرسم في المجال العلمي والدراسي في قياس الأطوال والمسافات، فمثلًا عند تعرض الطالب لمسألة مطالب فيها قياس الطول على الخريطة أو المخطط سيحتاج إلى مقياس الرسم، كما يستخدم أدوات الرسم مثل المسطرة لحساب الأطوال المتمثلة في خطوط مستقيمة أو البيكار لحساي الخطوط المنحنية، كما نضطر استخدام مقياس الرسم في حساب المساحة على الخريطة إذا أردنا نعرفة المساحة الحقيقية لمنكقة معينة، ولقياس المساحة على الخريطة هناك عدة طرق:

  1. طريقة الحذف.
  2. طريقة الإضافة.
  3. طريقة شبكة المربعات.
  4. طريقة المضلع.
  5. الطرق الآلية باستخدام الحاسب.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو مقياس الرسم؟"؟