لماذا تحدث الإصابة بالديدان وكيف يمكن علاج الديدان ؟

تعد الإصابة بديدان البطن من أكثر أمراض الجهاز الهضمي شيوعًا، إذ تظهر على المصاب الكثير من الأعراض المزعجة والتي لا يجب الاستهانة بها، فما هي أفضل العلاجات لها؟

3 إجابات

لكل نوعٍ من أنواع الديدان المعوية أعراضٌ مختلفة، إلا أن بعض أعراضها المشتركة هي:

  • نقص الشهية.
  • التعب.
  • الألم البطني.
  • الانتفاخ.
  • الغثيان.
  • فقدان الوزن.
  • إزعاج في المعدة.

وقد يلاحظ البعض وجود أجزاء من الدودة في البراز، ويمكن أن تسبب الديدان في حالات قليلة انسداد الأمعاء، وأكثر الأشخاص عرضةً لها هم سكان الدول ذات النظم الصحية الفقيرة والأشخاص ذوي المناعة الضعيفة ككبار السن ومصابي الإيدز.

وبالعودة إلى سؤالك عن أساليب العلاج، فبدايةً يجب أن نعلم أن الدواء ليس الحل الأول، فبعض المرضى الذين يملكون مناعةً قوية يتمكنون من تخطي هذه المشكلة دون علاج بفضل دفاعات جسمهم الطبيعية، بينما يحتاج آخرون إلى تدخلٍ دوائي؛ فقد يصف الطبيب أدوية مضادة للطفيليات، لكن يُفضل الأطباء قبل البدء بالأدوية مراقبة المريض وتطور حالته، فإن لاحظ المريض أي أعراضٍ غريبة يجب إخبار الطبيب، وأهم الأعراض التي تحتاج إلى مراجعة الطبيب هي:

  • الغثيان.
  • حرارة مرتفعة لأكثر من يومين.
  • تعب شديد.
  • تجفاف.
  • تغير لون البراز.
  • ظهور الدم في البراز.

يقوم الطبيب قبل وصف الدواء بتحديد نوع الدودة المعوية، ثم يصف الدواء الأمثل؛ فمثلًا يمكن استخدام دواء البرازيكوانتيل لعلاج الشريطيات، وأدوية طاردة لديدان الأمعاء كالميبندازول أو الألبيندازول لعلاج ديدان الأنكلستوما، ولعلاج الديدان المثقوبة يمكن استخدام دواء ثلاثي الكلابيندازول.

أكمل القراءة

الديدان الطفيلية أو ما يُعرف بالديدان المعوية هي أحد الأنواع الرئيسية التابعة للطفيليات المعوية، وتشمل العديد من الأنواع كالديدان المسطّحة، مثل الديدان الشريطية والمثقوبة المعوية، والديدان المستديرة، مثل الديدان الدبوسية والخطافية.

علاج الديدان المعوية: على الرغم من أنّ بعض أنواع الديدان المعوية كالديدان الشريطية قد تختفي من تلقاء نفسها إذا امتلك المريض جهاز مناعي قوي ونظام غذائي ونمط حياة صحي. لكن وعلى الرغم من ذلك، فلابدّ من مراجعة الطبيب في حال ظهور بعض الأعراض مثل: وجود دم أو قيح في البراز، التقيؤ اليومي، حمّى، التعب الشديد والجفاف.

وقد يحتاج المريض إلى العلاج باستخدام الأدوية المضادة للطفيليات، إذ يتم تحديد الخطة العلاجية الخاصة به بناءً على نوع الديدان الموجودة والأعراض التي تظهر عليه، ومن العلاجات المستخدمة:

  • دواء برازيكوانتيل: وهو مادةٌ مضادةٌ للديدان، يُستخدَم في علاج الدودة الشريطية وعلاج أنواع أُخرى من ديدان الامتصاص، وهو يعمل على فصل الديدان الشريطية من الأمعاء وشلّ حركتها، ثم تذويبها وطرحها خارج الجسم مع البراز.

  • دواء الميبيندازول أو البيندازول: تُستخدَم هذه الأدوية المخدّرة في علاج العدوى الناتجة عن الديدان الخطافية والالتهابات التي تسببها هذه الديدان.

  • دواء تريكلابيندازول:  يُستخدم في علاج العدوى الناتجة عن الديدان المعوية المسطحة.

  • الأعشاب والمكملات الغذائية: يمكن الاستعانة ببعض المركبات الموجودة في بعض الأعشاب في علاج الديدان المعوية، كمركب البِربارين الموجود في أعشاب البرباريس الأوروبي. كما قد تساعد بعض البذور كبذور البابايا وبذور اليقطين والقرع في تطهير الامعاء من الطفيليات.

وغالبًا ما تبدأ الأعراض في التحسن بعد بضعة أسابيع من العلاج، ومن المرجح أن يقوم الطبيب بطلب تحليل آخر لعينة البراز بعد اكتمال العلاج للتأكد فيما إذا اختفت الديدان.

أكمل القراءة

لا تقلق عزيزي السائل إذا كنت مصابًا بالديدان، فجميعنا معرضون للإصابة ببعض أنواع الديدان، وأغلبها هي ديدانٌ معوية.

معظم حالات الإصابة بالديدان ليست خطرة البتّة، كما يمكننا معالجتها بالأدوية بسهولةٍ كبيرة. هذه الديدان المعوية التي لها أنواعٌ كثيرة ومنها الدبوسية، والخيطية، والمدورة، والشريطية، تتطفل على جسم الإنسان والذي أساسها هو  طفيليات بالواقع، والتي تفضل العيش والتكاثر في الأمعاء. تتميز هذه الأنواع بطولها الذي يبلغ (2 إلى 13 ملم)، ولونها الأبيض، كما يعتبر الأطفال أكثر عرضةً بالإصابة بها، ولكن هذا لا يمنعها أنّ تتسلل إلى أجساد الكبار أحيانًا.

يلتقط جسم الإنسان الديدان المعوية عن طريق اتصاله مع الأشياء الملوثة بشكلٍ مباشر، كلمس الأسطح الملوثة، والتهام أو شرب الطعام الملوث، أو تناول لحمٍ غير مطهو، وهناك العشرات من الأسباب. ولكن سأركز هنا على كيفية علاجها، فهو سهلٌ جدًا وبسيط، ويمكنك علاج الديدان عن طريق:

  • الأدوية: في الوهلة الأولى يمكن أن يشفى المريض من تلقاء نفسه (إذا كانت مناعته قوية)، ولكن إذا تفاقم الوضع يمكن أخذ أدويةٍ لازمة للقضاء عليها كمضادات الطفيليات.
  • الأعشاب الطبيعية: أثبتت بعض الدراسات على أنّ هنالك أعشابٌ تقضي على الديدان  كالبرباريس الأوربي، وبذور البابايا، والقرع، واليقطين.
  • الحمية: يمكنك أنّ تتبع حميةً غذائية وتبتعد عن كلّ الأطعمة الثقيلة، وأن تكتفي  فقط بتناول الخضراوات والأطعمة الغنية بالبيتا كاروتين كالجزر، والبطاطا الحلوة، وذلك إلى أن تتخلص منها.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا تحدث الإصابة بالديدان وكيف يمكن علاج الديدان ؟"؟