كيف اتعلم مهارة جديدة

2 إجابتان

الجميع يريد أن يكون أفضل شخص في مجتمعه والكل يسعى لتطوير نفسه من كل النواحي ثقافيًا واجتماعيًا واقتصاديًا لأنّه من الضروري أن نحسّن أنفسنا ونكتسب مهارات جديدة بالرّغم من اكتسابنا عدة مهارات وذلك يصب في اقتصاد البلاد ويزيد من المخزون المهني في المجتمعات وبذلك لا نحتاج لطلب مساعدة من أيّ شخص، ولكن يجب أن نعرف ما المهارة التي تكون فيها قادر على التعلم وإتقانها بشكل ممتاز وذلك من خلال التكلم أمام مجموعة من الأشخاص، أو استعمال وسائل أو تقنيات التواصل الاجتماعي، كل ذلك يختلف تعلّمه من شخص لآخر لذلك هناك بعض الأسس والقواعد التي يجب اتباعها لنجاح تعلّم أيّ مهارة نريد.

لكي تكون ناجح في الحياة يجب عليك أن تبحث عن مهارات جديدة، ويجب أن تكون تلك المهارات قابلة للتطبيق في الواقع أو في الأعمال اليومية لكي تستفيد منها في الحياة، كما يجب علينا باستمرار أن نبحث عن فرص لزيادة المعلومات لدينا بطرق لا نشعر فيها بسهولة العمل في البداية وإنّما يجب أن نشعر بصعوبة العمل أو التعلم في بداية كل مهارة لكي نحسّن أنفسنا بشكل مستمر ولنستمر بالتقدم إلى النجاح.

عند تعلم مهارة جديدة يجب علينا أن نسأل أنفسنا بعض الأسئلة، هل نستطيع تحقيق هدفنا؟ كذلك هناك حدود لا يمكننا تجاوزها من حيث تعلم المهارة، مثل: أنت تحب أن تصبح جراحًا ولكن هذا مستحيل لأنّ هذه ليست مهارة وإنّما دراسة وتحتاج لزمنٍ طويلٍ جدًا حتى تصبح جرّاحًا، كم من الوقت والجهد نحتاج لنصبها في المهارة؟ أغلب الأشخاص يعتقدون أن العمل بجد وتعب في أيّ شيء هذا يعني أننا لا نستطيع فعله لأنّه يتطلب مجهود كبير وهذا خطأ لأنّ أي عمل في الحياة يتطلب الجهد وكلّما عملت بجد أكثر سوف تكون قريب جدًا من النجاح.

لكي نتعلم بشكلٍ أفضل هناك أكثر من طريقة،” كالتّعلم من خلال مشاهدة بعض الرسومات والصور أو القراءة، او الانتباه إلى الأحداث التي يتم تحليلها وشرحها في محاضرة”، كذلك يوجد هناك أشخاص يحتاجون إلى تجارب عملية كي يتعلمو بشكلٍ أفضل، وبعض الأشخاص يعودون إلى الوراء ويفكّرون بتجاربهم السابقة ويجمعون الإيجابية والسلبية والسيئة منها ويقومون بالمقارنة بينها للحصول على الأفكار المفيدة التي تساعدهم في تحديد طريقة التّعلّم التي تناسبهم.

أيضًا يمكننا طلب المساعدة من الآخرين لاكتساب معلومات مفيدة لنجاح طريقة تعلّم المهارة. يجب علينا البحث عن أشخاص نثق بهم أنّهم يتقنون المهارة التي نحاول تعلّمها. هذا هو الشيء الذي يمكّننا من اكتساب المهارة بنسبة 50% يبقى 50% التي تعتمد على رغبتنا في التّعلم والجهد والمثابرة لتحقيق الأهداف التي نسعى إليها.

كما يجب علينا التّحلي بالصبر والقوة لاكتساب المهارة وتعلمها بشكل جيّد، ويجب أن نحاول مرات عديدة للتعلّم وأن لا نشعر بالإحباط واليأس إذا واجهتنا عقبات ومشاكل في التعلّم وأن نستفيد من الأخطاء التي نرتكبها ونوظّفها في سبيل نجاح المهارة، لأنّ أي عمل تريد تحقيقه في الحياة من الممكن أن ترتكب أخطاء كثيرة حتى تحقّقه بشكلٍ دقيقٍ ورائع مثل عندما تزرع الأرض عليك أن تبذل جهدًا كبيرًا لنجاح هذه الزراعة وعليك أن تصبر حتى يحين موعد الحصاد وجني ثمار ما زرعته حينها تشعر بالفرح والفخر والعزة بالنفس لأنّك حقّقت إنجازًا واكتسبت مهارات عديدة.

أكمل القراءة

لم يعد تعلم مهارة جديدة من الرفاهيات في هذا العصر، فلتكون شخصاً مميزاً أمام نفسك أولاً ثم أمام المجتمع لابد لك أن تتعلم مهارةً جديدةً تثبت من خلالها ذاتك، ولم يعد ذلك بالأمر الصعب مع الانتشار الواسع لعالم الإنترنت، ووجود الكثير من المقالات والفديوهات التعليمية التي تشمل كافة المواضيع وكافة المهارات.

فإذا اخترت أي نوعٍ من المهارات التي تحبها مثل تعلم لغة البرمجة أو تعلم الفوتوشوب أو تعلم الرسم فبإمكانك أن تبدع وتصل إلى أعلى مستوى في هذه المهارة دون دروسٍ خصوصيةٍ ودون معلمٍ وذلك فقط باستخدام الانترنيت، لكن لابد أن تعلم أن اكتساب أي مهارةٍ جديدةٍ يحتاج إلى الكثير من الرغبة والإصرار مهما كان نوع المهارة التي تريد تعلمها.

أهم أنواع المهارات:

  • المهارات الذهنية: مثل تعلم مهارة القراءة أو الرياضيات أو التفكير والمنطق.
  • المهارات الحركية: مثل مهارات الرياضة أو الرسم أو الحرف اليدوية أو غيرها.
  • المهارات الذاتية: مثل مهارات الكتابة أو الكلام.

وإليك أهم النصائح التي ستساعدك في تعلم مهارة جديدة بشكلٍ جيدٍ:

  • كن حريصاً على اختيار مهارةٍ تكون من ضمن اهتماماتك، فإذا أحببت ماتتتعلمه فستشعر بالمتعة أثناء التعلم وتستمر في التعلم حتى تكتسب المهارة بشكلٍ جيدٍ، فمثلاً إذا أردت تعلم اللغة الإنكليزية ولم يكن لديك اهتمامٌ بالحيوانات فاحرص ألا تبدأ بتعلم أسماء الحيوانات لأنك حتماً ستشعر بالملل من البدايةِ.
  • ركز على تعلم مهارةٍ واحدةٍ، وتوقف عن اقناع نفسك بقدرتك على تعلم اللغة الإنكليزية والفوتوشوب بنفس الوقت في حال قمت بتنظيم وقتك، فهذا التشتت سيجعلك تترك تعلم المهارتين معاً، فالأفضل أن تسخر كامل طاقتك حتى تتعلم مهارةً واحدةً وتتقنها.
  • اختر وقتاً مناسباً للتعلم، فاختيار الوقت المناسب لك يعتبر عاملاً مهماً لتشجيعك على الاستمرار في التعلم، فإذا كنت تحب الاستيقاظ باكراً فاختر وقتاً صباحياً لتعلم مهارتك الجديدة، فهذا سيزيد من تركيزك.
  • من المهم أن تتعلم بشكل يوميٍّ أو شبه يوميٍّ، فلا يوجد طريقٌ مختصرٌ لتتعلم بسرعةٍ، بل لابد من بذل الكثير من الوقت والجهد وبشكلٍ مستمرٍ لتحصل على نتائج أفضل، فكلما استعجلت في بناء البيت كلما انهار بشكلٍ أسرع، وإذا كنت تجد صعوبةً في الالتزام اليومي بالتعلم فيمكنك تحديد أيامٍ خلال الأسبوع ولكن احرص على التقيد بها.
  • استعن بأصحاب الخبرة، وحاول أن تتعلم من أخطائك، فمشاركة ماتتعلمه مع صديقٍ أو شخصٍ ذو خبرةٍ سيساعدك كثيراً على تنمية مهاراتك وتصحيح أخطائك.
  • احرص على النوم بشكلٍ كافٍ، فتنظيم النوم له دورٌ أساسيٌّ في زيادة القدرة على الفهم والاستيعاب، وهذا يساعدك على التعلم بشكلٍ أسرع، ويقلل من امكانية تعرضك لنسيان ما تعلمته.

في النهاية لا بد أن تعلم أنه لاتوجد عصاً سحريةً تمكنك من اتقان مهارةٍ جديدةٍ في ساعاتٍ أو في أيامٍ، لكن مع الإلتزام والإصرار واتباع الخطوات السابقة سيكون التعلم أسهل وأكثر مرونة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم مهارة جديدة"؟